في اليوم الأول من شهر يناير من عام 2018م تم إقرار ضريبة القيمة المضافة في المملكة العربية السعودية، حيث تم فرض ضريبة القيمة المضافة على جميع المؤسسات، والشركات، حيث يجب على تلك الشركات، والمؤسسات تقديم ما يسمى بالإقرار الضريبي إلى هيئة الزكاة، والدخل في المملكة العربية السعودية، ولهذا يلجأ رجال الأعمال إلى البحث عن نموذج الاقرار الضريبي.

سوف نتحدث في هذا المقال عن نموذج الاقرار الضريبي، وسوف نسلط الضوء على مجموعة من العناصر المتميزة، والمتمثلة في إقرار ضريبة القيمة المضافة، وكيفية رفع، وتقديم، الإقرار الضريبي، وَأَخِيرًا التسجيل الضريبي.

وللحصول على نموذج الاقرار الضريبي يمكنك طلب الخدمة مباشرة من خلال التواصل معنا عبر هذا الرقم: (966537766633+).

نموذج الاقرار الضريبي

يمثل نموذج الاقرار الضريبي أهمية كبيرة لدى كثير من رجال الأعمال، حيث يبحث الكثير من رجال الأعمال في المملكة العربية السعودية، وغيرها من الدول عن نموذج الاقرار الضريبي، وذلك من أجل تقديمه إلى الجهات المختصة، وهي هيئة الزكاة، والدخل.

يمكننا تعريف نموذج الاقرار الضريبي: بأنه عبارة عن مستند رسمي يتضمن تقريرًا تفصيليًّا عن التدفقات النقدية الداخلة، والخارجة بالشركة، أو المؤسسة التي تخضع لضريبة القيمة المضافة، وهذه التدفقات الداخلة، أو الخارجة مثل المشتريات، والمبيعات، حيث يطلق على المشتريات بالتدفقات النقدية الخارجة، ويطلق على المبيعات بالتدفقات النقدية الداخلة، ويتم تقديم الإقرار الضريبي إلى هيئة الزكاة، والدخل في المملكة العربية السعودية.

عزيزي القارئ يمكن تقديم نموذج الاقرار الضريبي إلى هيئة الزكاة، والدخل من خلال الحضور إلى مكتب هيئة الزكاة، والدخل في المملكة العربية السعودية، وهناك طريقة أخرى لتقديم نموذج الاقرار الضريبي، وهي عبر بوابة هيئة الزكاة، والدخل عن طريق البوابة الإلكترونية.

يجب أن يكون نموذج الاقرار الضريبي صحيحًا، ويعبر عن واقع التدفقات النقدية الداخلة، والخارجة بشفافية، ولهذا يجب أن يتضمن نموذج الاقرار الضريبي مبالغ حقيقية عن تلك التدفقات النقدية.

هناك بنود أساسية يتكون منها نموذج الاقرار الضريبي، ولا يمكن الاستغناء عن هذه البنود عند إعداد نموذج الاقرار الضريبي، وهي كالآتي:

أولًا: البنود التي لها صلة بالتدفقات الداخلة (المبيعات)

  •  المبيعات التي تخضع للنسبة الأساسية، من ضريبة القيمة المضافة بنسبة 15 %.
  • مبيعات المنشأة للمواطنين مثل الخدمات الصحية.
  •  المبيعات المحلية التي تخضع للضريبة الصفرية مثل الأدوية الطبية المؤهلة.
  •  الصادرات إلى خارج المملكة العربية السعودية.
  • المبيعات المعفاة من ضريبة القيمة المضافة مثل الأدوية المحددة من قبل وزارة الصحة السعودية.

ثانيًا: البنود التي لها صلة بالتدفقات الخارجة (المشتريات)

  •  المشتريات التي تخضع للنسبة الأساسية من ضريبة القيمة المضافة بنسبة 15 %.
  •  الاستيرادات التي تخضع لضريبة القيمة المضافة بالنسبة الأساسية، والتي تدفع في الجمارك.
  •  الاستيرادات التي تخضع لضريبة القيمة المضافة بالنسبة الأساسية، والتي ينطبق عليها آلية الاحتساب العكسي، وهي المشتريات التي ليست لديها فواتير.
  • المشتريات التي تخضع للنسبة الصفرية من ضريبة القيمة المضافة.
  •  المشتريات المعفاة من ضريبة القيمة المضافة.

عزيزي القارئ إن البنود السابقة المتعلقة بالتدفقات الداخلة (المبيعات) يتم من خلالها الوصول إلى ما يسمى “بإجمالي المبيعات” خلال الفترة التي سيتم دفع قيمة الضريبة المضافة عنها، وكذلك البنود المتعلقة بالتدفقات الخارجة (المشتريات) يتم من خلالها الوصول إلى (إجمالي المشتريات) خلال الفترة المستحقة.

بعد ذلك يتم احتساب إجمالي ضريبة القيمة المضافة عن الفترة المستحقة الحالية، وكذلك صافي الضريبة الحالية، وبعد ذلك يتم احتساب صافي الضريبة المستحقة، ويتم إضافة ضريبة القيمة المضافة المرحلة من الفترات السابقة على المنشأة.

إقرار ضريبة القيمة المضافة

إقرار ضريبة القيمة المضافة
إقرار ضريبة القيمة المضافة

يمكننا تعريف ضريبة القيمة المضافة: بأنها عبارة عن ضريبة إضافية غير مباشرة تُفرض على السلع، والخدمات التي يتم بيعها، أو شراؤها من قبل المنشأة، ونسبة ضريبة القيمة المضافة هي 15 %.

تهدف ضريبة القيمة المضافة إلى تعزيز اقتصاد الدولة، ورفد خزانة الدولة بالمبالغ المالية، ولهذا تشكل ضريبة القيمة المضافة دخلًا رَئِيسِيًّا مُهِمًّا.

عند تقديم إقرار ضريبة القيمة المضافة خلال شهر، أو كل ثلاثة أشهر، فإنه يجب على المنشأة إرفاق الفواتير، والسندات الخاصة بالفترة الضريبية المستحقة، ولهذا تفقد المنشأة في بعض الأحيان فاتورة من فواتير المبيعات، والمشتريات نتيجة لأي سبب كان، ولهذا يتم تحميل المنشأة غرامة مالية نتيجة ضياع هذه الفواتير، ولذلك يجب أن يكون لدى المنشأة محاسب مالي متخصص في هذه الإجراءات المالية.

الاقرار الضريبى

الإقرار الضريبي من الأمور التي فرضتها كافة الدول، والبلدان، وهو عبارة عن مستند رسمي يوضح إجمالي المبيعات، والمشتريات التي تمت خلال الفترة المستحقة من قبل المنشأة، حيث يتم احتساب نسبة الضريبة من إجمالي نسبة مبيعات، ومشتريات المنشأة، ولهذا هناك مزايا رئيسية للإقرار الضريبي، وهي كالآتي:

  •  معرفة حجم نشاط المنشأة، وذلك من خلال إجمالي المبيعات، والمشتريات خلال الفترة المستحقة للضريبة من قبل المنشأة، وهذا يرسم لنا صورة واضحة عن النشاط التجاري الذي تمارسه المنشأة.
  • يتيح الإقرار الضريبي عدم حدوث أي خلاف ما بين المنشأة، وهيئة الزكاة، والدخل عندما يتم إعداد الإقرار الضريبي من قبل المنشأة.
  • تقديم الإقرار الضريبي من قبل المنشأة يقلل العبء على موظفي هيئة الزكاة، والدخل، وذلك عن طريق البوابة الإلكترونية لهيئة الزكاة.
  •  يتيح الإقرار الضريبي تطبيق الرقابة المالية على المنشأة من قبل هيئة الزكاة، والدخل، وذلك من خلال مطابقة المبالغ المالية الواردة في الإقرار الضريبي مع الفواتير، والسندات خلال الفترة المستحق فيها دفع الضريبة.

تقديم الاقرار الضريبي

حددت هيئة الزكاة، والدخل في المملكة العربية السعودية شروط تقديم نموذج الاقرار الضريبي، وهذه الشروط هي كالآتي:

  •  أن يتم تقديم نموذج الاقرار الضريبي بصورة شهرية في حال كانت مبيعات المنشأة أكثر من أو تساوي أربعين مليون ريال سعودي.
  • أن يتم تقديم نموذج الاقرار الضريبي كل ثلاثة أشهر في حال كانت مبيعات المنشأة أقل من أربعين مليون ريال سعودي.

حددت هيئة الزكاة، والدخل في المملكة العربية السعودية في حال تأخرت المنشأة عن موعد تقديم الإقرار الضريبي فإنه يترتب على ذلك التأخير غرامة مالية تقدر بنسبة 5 % إلى 25 % من قيمة ضريبة القيمة المضافة، وذلك حسب أيام التأخير، وهذه الغرامات المالية هي التي تدفع المنشأة، وتحثها إلى الالتزام بموعد تقديم الإقرار الضريبي.

سمحت هيئة الزكاة، والدخل في المملكة العربية السعودية بطلب تمديد فترة سداد قيمة الضريبة في حال كانت المنشأة لا تستطيع سداد قيمة الضريبة بحلول تاريخ الاستحقاق، ولهذا تستطيع المنشأة تقديم طلب تمديد إلى هيئة الزكاة، والدخل قبل حلول موعد الاستحقاق، ومن ثم يجب الانتظار عشرين يومًا بحد أقصى من تاريخ تقديم طلب تمديد، وسوف يتلقى المكلف إشعار من هيئة الزكاة تفيد بموافقة، أو رفض هيئة الزكاة.

يحتوي نموذج الاقرار الضريبي على خانتين أساسية، وذلك لإدخال التدفقات النقدية الداخلة، والخارجة بطريقة صحيحة، وهما كالآتي:

  1. خانة إجمالي المبالغ
    في خانة إجمالي المبالغ يتم كتابة إجمالي مبلغ المبيعات، وكذلك إجمالي مبلغ المشتريات قبل خصم قيمة الضريبة المضافة.
  2.  خانة التعديلات
    في خانة التعديلات يتم كتابة مبلغ المبيعات، أو المشتريات في ظل ظروف مختلفة خارجة عن سيطرة المنشأة، وعلى سبيل المثال:

تم بيع بضاعة بمبلغ عشرين ألف ريال سعودي في تاريخ 29 سبتمبر لعام 2022م، وتم إعادة البضاعة المباعة في تاريخ 7 أكتوبر لعام2022م، وذلك بعد سداد المنشأة قيمة الضريبة المستحقة عن شهر سبتمبر.

في حال حدث خطأ في الإقرار الضريبي بشكل غير متعمد من قبل المنشأة فإنه يسمح للمنشأة تعديل الإقرار الضريبي في حال كان المبلغ الخطأ لا يتجاوز خمسة آلاف ريال سعودي. وفي حال تجاوز الخطأ المبلغ المسموح بتعديله من قبل هيئة الزكاة فإنه لا يتم تعديل المبلغ.

وللعلم عزيزي القارئ فإن موظف هيئة الزكاة، والدخل في المملكة العربية السعودية هو الذي يقوم بإدخال المبالغ، والتعديلات، وإذا حدث تلاعب في خانة المبالغ، أو خانة التعديلات من قبل المنشأة فإن ذلك يعرضها إلى دفع غرامة مالية مقابل تعديل الإقرار الضريبي، وقد تصل هذه الغرامة المالية إلى نسبة 50 % من المبلغ الغير صحيح الذي سبق تعديله من قبل هيئة الزكاة، والدخل نتيجة تلاعب المنشأة في مبالغ الإقرار.

رفع الإقرار الضريبي

رفع الإقرار الضريبي
رفع الإقرار الضريبي

إن طريقة رفع الإقرار الضريبي إِلِكْتِرُونِيًّا من خلال بوابة هيئة الزكاة، والدخل الإلكترونية، وذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1.  تسجيل الدخول عبر بوابة هيئة الزكاة والدخل الإلكترونية من خلال رابط هيئة الزكاة، والدخل.
  2. التوجه نحو أيقونة الضرائب غير المباشرة ثم الضغط على الأيقونة.
  3. بعد الضغط على أيقونة الضرائب غير المباشرة قم بالضغط على زر “الإقرارات الضريبية”.
  4.  بعد الضغط على زر “الإقرارات الضريبية” قم بالضغط على زر “إقرار ضريبة القيمة المضافة”.
  5. البحث عن الإقرارات الضريبية الجاهزة من أجل تعبئة بيانات الإقرار الضريبي الخاص بالمنشأة.
  6.  الضغط على “نموذج إقرار القيمة المضافة”، ثم تعبئة النموذج، وتسليمه.
  7.  سوف يتلقى المكلف إشعار يفيد بأنه تم تسليم الإقرار إلى هيئة الزكاة، والدخل.

التسجيل الضريبي

يستطيع المكلف الدخول إلى موقع هيئة الزكاة، وهو ما يعرف بالتسجيل الضريبي، وذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:

  1.  تسجيل الدخول من خلال إدخال اسم المستخدم، وكلمة المرور من خلال الضغط على رابط البوابة الإلكترونية لهيئة الزكاة، والدخل.
  2. سوف يتم إرسال رسالة نصية على رقم هاتف المستخدم تحتوي على رمز التحقق، ثم يتم إدخال رمز التحقق وذلك لتأكيد عملية تسجيل الدخول.
  3. بعد الضغط على أيقونة الضرائب سوف يظهر لدى المستخدم خياران، وهما الضرائب غير المباشرة، وإقرار ضريبة القيمة المضافة، وهنا يجب الضغط على زر “إقرار ضريبة القيمة المضافة”.
  4. بعد الضغط على زر “إقرار ضريبة القيمة المضافة” سوف يظهر لدى المستخدم خياران، وهما تقديم الإقرار، وعرض الإقرار، ولهذا قم بالضغط على زر “تقديم الإقرار”.
  5. بعد الضغط على زر “تقديم الإقرار” سوف يظهر لدى المستخدم خياران، وهما إقرار شهري، وإقرار ربع سنوي، ولهذا يجب الضغط على نوع الإقرار الذي يرغب في تقديمه المكلف بدفع ضريبة القيمة المضافة.
  6.  بعد ذلك يجب إدخال كافة المبالغ المالية في إقرار ضريبة القيمة المضافة، وكذلك تقديم ملخص عن الإقرار الضريبي، وقد سبق توضيح هذا الأمر.
  7.  بعد ذلك سوف يتلقى المكلف أربعة إشعارات إلكترونية، وهي “إشعار استلام إقرار ضريبة القيمة المضافة، وإشعار نموذج الإقرار الضريبي المرسل، وإشعار نموذج الإقرار الضريبي المستلم، وإشعار سداد ضريبة القيمة المضافة.

اقرأ أيضًا: طريقة وخطوات تصميم نموذج عرض سعر

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية حديثنا عن نموذج الاقرار الضريبي، والذي تناولنا فيه تعريف الإقرار الضريبي، والبنود التي يتكون منها الإقرار الضريبي، وكذلك إقرار ضريبة القيمة المضافة، وآلية تقديم الإقرار الضريبي، والغرامات المترتبة نتيجة تأخير الإقرار، أو التلاعب في معلومات الإقرار، وخطوات رفع الإقرار الضريبي، وأخيرًا تحدثنا عن خطوات التسجيل الضريبي.

وللحصول على نموذج الاقرار الضريبي يمكنك طلب الخدمة مباشرة من خلال التواصل معنا عبر هذا الرقم: (966537766633+).